السبت , 13 يوليو 2024
الرئيسية / جسم وعقل / نحو اسرة سعيدة / ضبط عنصر المفاجأة

ضبط عنصر المفاجأة

ان الكثير من الناس يرددون مقولة (بانه لكل شيء حل الا الموت) وبالتالي فان عنصر المفاجأة لديهم

يكون مسيطر عليه لما هو دون ذلك فنجدهم لا يتفاجئون عندما يكسر كوب او فنجان او يسكب العصير

على المقعد او السجاد او حتى الاصابات المنزلية وهذا النوع من الناس لم يولدوا طبعا بهذه القناعة  لكنهم

وجدوا ابائهم على هذا المنوال ومع شغفنا بكل ماهو جديد وانبهارنا به وسرعة وتيرة الحياة فانه لا ضير

من استفادة من قناعات ممن سبقونا من مبدأ فيما ياخذ كله لا يترك كله , ولمجاراة هذه الوتيرة اصبحنا نؤدي اكثر من عمل في

نفس الوقت كالرد على الهاتف النقال ونحن نأكل بيد واحدة وعدم التركيز مما يؤدي الى سقوط فنجان هنا او كوب هناك ناهيك

عن اصابة البعض لمشاكل صحية في الجهاز الهضمي نتيجة القيام بهذه الامور بنفس الوقت, ومثال اخر هي عملية القيادة

والحديث على الهاتف النقال وعدم الانتباه مما يمكن ان يؤدي الى مالا يحمد عقباه وهذا نتيجة لضغط الوقت وضرورة عمل

اكثر من عمل في نفس الوقت , وعندما قيلت هذه المقولة لم يكن ايقاع حياتهم على هذ النحو من التداخل

وبالتالي من الضروري تدريب انفسنا على التحكم في ردة الفعل لعدم الوقوع في هذه ضحية لهذه الامور.

شاهد أيضاً

تعلم المرونة من الطبيعة

تعلم المرونة من الطبيعة

انه من المدهش أن نجد في الطبيعة الصامتة واقصد هنا الجماد كالشجر والمعادن خير مثال …

اترك تعليقاً