الأحد , 21 أبريل 2024

زعفران (Safran)

مصدره الأول قارة أسيا, عرفه المصريون و اليونانيون و الرومان كملون يستعمل لتتبيل الأطباق و لخصائصه العلاجية. أدخله العرب إلى إسبانيا في القرن الثامن, لكنه لم ينتشر في أوروبا إلا بعد عودة الصليبيين الذين اعتادوا على طعم هذا التابل في الأراضي المقدسة. تعطي كل زهرة ثلاثة سمات (الجزء الأعلى في مدقة الزهرة), و لتحضير 500 غرام من الزعفران يلزمكم 100000 سمة, الأمر الذي يفسر ثمن الزعفران الباهظ.

مكوناته و عناصره الفعالة: مادة مرة, بيكروكوسين (Picrococine), زيت عطري, كروسين (Crocine).

مفعوله و دواعي استعماله: الزعفران طارد للغازات المعوية, مزيل للتشنج, مسهل للهضم. و هو إلى ذلك مقو فعال. يقال أيضاً إنه قادر على تنشيط الهرمونات الجنسية, لهذا السبب يوصف غالباً كمثير للرغبة الجنسية.

أوجه استعماله و الجرعة الموصى بها: على شكل مشروب: ذوبوا في الماء من غرامين إلى 10 غرامات من الزعفران.

شاهد أيضاً

إيلنغ إيلنغ (Ylang-ylang)

إن موطن الإيلنغ إيلنغ هو جزر الفيليبين, لكنها تزرع أيضاً في كل آسيا. لهذه النبتة …

اترك تعليقاً